ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT
menuالرئيسية

بسبب السياسة المالية الفاسدة.. مطالب بريطانية بتجريد قطر من حق استضافة مونديال 2022

الخميس 20/يونيو/2019 - 07:27 ص
بسبب السياسة المالية الفاسدة.. مطالب بريطانية بتجريد قطر من حق استضافة مونديال 2022
متابعات_ اليمن العربي
 
كشف صحيفة ذا صن البريطانية، الاعتراضات الدولية التي تلاحق تنظيم الحمدين بسبب السياسة المالية الفاسدة، والاتهامات التي وجهت إليها بعد تقديم رشاوى إلى عدد من المسؤولين في الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا للفوز بتنظيم مونديال 2022.

ونشرت الصحيفة الإنجليزية تصريحات النائب داميان كولينز التي أشار فيها إلى أنه يجب تجريد قطر من كأس العالم 2022 إذا ثبت أنه تم شراء الأصوات.

أكد كولينز - رئيس لجنة اختيار DCMS التي ضغطت من أجل إجراء تحقيق كامل في قرار عام 2010 المثير للجدل بمنح النهائيات لقطر - أن القضية لن تغلق.

وقال:"قد يكون بالكاد أكثر خطورة من اعتقال رئيس سابق للاتحاد الأوروبي لكرة القدم كجزء من تحقيق جنائي في عملية منح استضافة كأس العالم".

واستطرد:"إذا كان هناك دليل على ارتكاب مخالفات، فعليها أن تحث على إجراء تحقيق شامل وواسع في قرار منح قطر كأس العالم".

وأكمل:"إذا ثبت أن خرق قطر للقواعد والقوانين، فعليها أن تفكر في جميع العقوبات المناسبة، بما في ذلك نقل البطولة".

 ثم واصل:"ما يجب إثباته على خسارة قطر لكأس العالم هو أن الأصوات قد تم شراؤها".

 بعدها ختم حديثه بالقول:"سيتعين على بلاتيني الإجابة على الأسئلة التي طرحتها عليه السلطات. لكنه يظهر أن هذا التحقيق لم يذهب بعيدا ".

تأتي تصريحات النائب البريطاني مع إطلاق سراح رئيس الاتحاد الأوروبي السابق ونائب رئيس الفيفا ميشيل بلاتيني من حجز الشرطة في الساعات الأولى من صباح هذا اليوم بعد إلقاء القبض عليه أمس، استجوابه من قبل رجال الشرطة الفرنسيين كجزء من تحقيق إجرامي في العرض القطري.

وكان بلاتيني، قد أكد للصحفيين بعد إطلاق سراحه، أنه أجاب على كافة الأسئلة والاتهامات الموجهة إليه بالقول: "إنه أمر مؤلم لكل ما يمكنني التفكير فيه، كل شيء قمت به. إنه مؤلم، إنه مؤلم. لكن بعد كل شيء، لقد قاموا بعملهم ثم حاولنا الإجابة على جميع الأسئلة".

وتابع "بلاتيني":"كان يوما طويلا، ولكن بالنظر إلى عدد الأسئلة، لم يكن الأمر مختلفًا".

وواصل:"أشعر بالغرابة تمامًا في أي من هذه الأمور، هذه علاقة قديمة، كما تعلمون، لقد أوضحنا ذلك. لقد عبرت دائمًا عن نفسي بشفافية كاملة في جميع الصحف، هذا كل شيء، إنه أمر مستمر، حيث يبحثون، ويدقققون ".

لم ينف بلاتيني أبدًا التصويت لصالح عرض قطر، لكنه دحض دائمًا أي خطأ، ويحقق مكتب المدعي العام المالي في فرنسا في هذا القرار منذ عام 2016.

في سياق متصل، اعتقلت السلطات الفرنسية صوفي ديون، وهو مستشار سابق للرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي.

حيث ينصب التركيز في التحقيقات على مختلف الاجتماعات رفيعة المستوى وما هي الوعود التي تم تقديمها، على وجه الخصوص، غداء في قصر الإليزيه في 23 نوفمبر 2010 - قبل عشرة أيام من تصويت الفيفا - حضره ساركوزي وبلاتيني وأمير قطر وتميم بن حمد آل ثاني.

تأتي التحقيقات الفرنسية بالإضافة إلى تحقيق بدأته فيفا يديره المدعي العام السويسري في المخالفات المالية وقضايا الفساد التي ربطت قطر بعدد من المسؤولين في الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا.
تعليقات Facebook تعليقات اليمن العربي
هل ينجح الجنرال باتريك كاميرت في مهمته باليمن؟
عفوا لا يوجد مباريات