ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT
menuالرئيسية

بالصور.. بلطجية اردوغان يعتدون على صحفي معارض

الخميس 16/مايو/2019 - 02:40 ص
بالصور.. بلطجية اردوغان يعتدون على صحفي معارض
 
"بمضرب البيسبول" انهال مجموعة من الأشخاص على صحفي تركي معارض وجه انتقادات حادة لحكومة رجب أردوغان وحلفائه القوميين، ونقل على إثر ذلك في حالة خطرة إلى المشفى.

الصحافي، يافوز سليم ديميراج، اعتدى عليه، اليوم السبت، نحو ستة أشخاص بمضرب بيسبول بعد ظهوره في برنامج تلفزيوني يوم أمس الجمعة. وفق صحيفة (يني شفق) التركية.

سبب الهجوم لم يكن معروفًا، حسب الصحيفة لكنه يأتي عقب تعليق "ديميراج" على إلغاء نتائج انتخابات بلدية إسطنبول، وإعادتها في 23 يونيو.

انتهاكات لا تتوقف
رغم الإدانات الدولية، إلا أن الانتهاكات بحق الصحافيين الذين ينتقدون سياسة حزب العدالة والتنمية، لا تتوقف.

السلطات التركية، اعتقلت مساء أمس الجمعة، ثلاثة صحافيين هم زينب كوراي، وإيرفان تونتش تشيليك، وجانان جوشكون، وفقا لصحيفة ديكان اليوم السبت.

ذكرت الصحيفة أن كوراي اعتقلت أثناء متابعتها لمظاهرات تهدف إلى لفت الانتباه إلى الإضرابات عن الطعام في سوق مصر بمدينة إسطنبول، بينما تم توقيف تونتش تشيليك أثناء تغطيته لمظاهرات أمهات السلام التي أجريت أمام سجن بكر كوي، في حين اعتقلت جوشكون مراسلة ميديا سكوب بسبب مذكرة التوقيف الصادرة بحقها بشأن عقوبة التعويض عن قضيتها عام 2015، والتي كشفت فيها فساد بعض القضاة.

شبكة التضامن الصحافي من خلال حسابها على "تويتر" ذكرت أن اعتقال جانان جوشكون يرجع إلى مذكرة التوقيف الصادرة بحقها بسبب الغرامة المالية التي تقدر بـ 12 ألفا و600 ليرة، بعد الحكم عليها  بسبب نشرها لخبر حول بيع المنازل الفاخرة للقضاة والمدعين العامين. 

أوضحت الشبكة أن جوشكون قضت ساعات الليل في مركز الشرطة وسيتم تقديمها إلى القاضي اليوم.

قمع الصحافيين
رجب إردوغان حوّل تركيا إلى سجن كبير للصحافيين وكتّاب الرأي، التهم الملفقة جاهزة وفي مقدمتها إهانة الرئيس ودعم الإرهاب، ونشر أخبار كاذبة، في محاولة لترهيب وسائل الإعلام.

نقابة الصحافيين الأتراك كشفت في تقرير نشرته مؤخرا، عن وجود 140 صحافيا في السجون، ما بين معتقل ينتظر المحاكمة، وآخر ينفذ عقوبته.

الصحافي التركي، جلال باشلانجاتش، قال في لقاء تلفزيوني، إن العدد كبير حقا، ويتخطى ما هو معلن، لافتا إلى وجود عدد من موزعي ومحاسبي جريدة جمهورييت قال إنهم عادوا إلى السجن مرة أخرى، مع زملائهم الصحافيين.

أضاف: إجمالي أحكام السجن التي صدرت بحق 74 صحافيًا، بسبب تهم الإرهاب وإهانة الرئيس، خلال العام الأخير، تصل إلى 206 سنوات، موضحا أن ثلاثة منهم حُكم عليهم بالمؤبد.

تابع: بلغت العقوبات المالية والتعويضات التي وقعت عليهم بسبب أخبار قاموا بنشرها، خلال العام الأخير، 170 مليون ليرة تركية.

اختتم حديثه، قائلا: إن نائب رئيس الجمهورية فؤاد أوكتاي، ألغى بطاقات 1945 صحافيا.
تعليقات Facebook تعليقات اليمن العربي
هل ينجح الجنرال باتريك كاميرت في مهمته باليمن؟
الدوري الايطالي
لاتسيو
-
x
20:30
-
بولونيا
بطولة الكونفدرالية الإفريقية
نهضة بركان المغربي
-
x
23:59
-
الزمالك المصري