ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT
menuالرئيسية

التفاصيل الكاملة لمواجهات الخميس.. الجيش يسيطر على مناطق جديدة

الجمعة 26/أبريل/2019 - 08:40 ص
التفاصيل الكاملة لمواجهات الخميس.. الجيش يسيطر على مناطق جديدة
 

حرّرت قوات الجيش اليمني مسنودة بالتحالف العربي قمة جبل الأذناب في مديرية رازح بصعدة شمال اليمن، وتمكنت من إسقاط طائرة مسيرة تابعة لميليشيات الحوثي المدعومة من إيران في جبهة كتاف، فيما استسلم 110 من عناصر الحوثي، بينهم قيادات ميدانية بارزة، لقوات الجيش في جبهات شمال الضالع، في حين تمكنت مقاومة الزاهر بالبيضاء من صد هجمات عدة للميليشيات.

وتفصيلاً، حققت قوات الجيش اليمني مسنودة بالتحالف العربي تقدماً نوعياً في جبهة رازح بمحافظة صعدة، وتمكنت من تحرير قمة جبل الأذناب الاستراتيجي وعدد من التباب المحيطة بها، واستكملت تطهير عدد من المواقع التي تم تحريرها خلال اليومين الماضيين، حسبما ذكرت مصادر ميدانية، أشارت في الوقت نفسه إلى أن القوات اليمنية شنت مساء الأربعاء هجوماً مباغتاً على مواقع ميليشيات الحوثي المدعومة من ايران في تلك المناطق وكبدتهم قتلى وجرحى بالعشرات.

وأكدت المصادر أن الجيش تمكن من أسر عناصر حوثية في العملية التي تتواصل باتجاه مناطق جديدة وسط تراجع وفرار عناصر الحوثي، كما تمت غنيمة عتاد عسكري متنوع خلفته الميليشيات في مواقعها، بعد تعرضها لهجوم مباغت ولم تتمكن من استخدامه.

وفي محور كتاف تمكنت قوات الجيش من إسقاط طائرة استطلاع مسيرة إيرانية الصنع تابعة للميليشيات فوق منطقة وادي سحامة، بالقرب من مركز مديرية كتاف، فيما واصلت قوات الجيش عملياتها في محيط مركز المديرية وتمكنت من قتل ثمانية من عناصر الحوثي وإصابة آخرين، في حين قصفت بوارج التحالف العربي مواقع للميليشيات في وادي الغول في المديرية ذاتها.

وفي البيضاء تمكنت المقاومة المحلية في مديرية الزاهر مسنودة بقوات من الحزام الأمني في لحج من صد هجمات متفرقة للميليشيات، وكبدتهم قتلى وجرحى، وأجبرت مجاميع منهم على التراجع والفرار نحو مواقعهم السابقة، وفقاً لما ذكره مصدر محلي، لافتاً إلى أن مواجهات عنيفة تدور بين الجانبين بمنطقتي الحبج وقربة تستخدم فيها مختلف أنواع الأسلحة.

وأكد المصدر تمكن رجال المقاومة بعد تلقيهم دعماً من الحزام الأمني في لحج عبر مديرية يافع، من صد هجمات الحوثي والتقدم نحو منطقة الحبج، ومنعوا الميليشيات من السيطرة على الطريق الرابط بين البيضاء ولحج، لمنع وصولهم نحو مناطق الحد في يافع.

وفي الضالع أعلنت مصادر عسكرية استسلام نحو 110 من عناصر ميليشيات الحوثي للجيش اليمني أمس، مشيرة إلى أنه تمت محاصرة سريتين من اللواء 912 مشاة التابع للحوثيين في منطقة الفاخر، شمال الضالع، ما أدى إلى استسلام أفرادهما، وأن من بين الأسرى قائد اللواء 912 مشاة، العميد يحيى الكبسي، إلى جانب تسعة ضباط تتوزع رتبهم بين عقيد ومقدم ورائد.

في الأثناء، تواصلت المواجهات بين قوات الجيش اليمني والميليشيات الإيرانية في قطاع عزاب وجبهة العود في شمال شرق مدينة قعطبة شمال الضالع، تركزت في أطراف منطقتي الخبت وبيت الشرجي بقطاع عزام – العود، وفقاً لمصادر ميدانية، أشارت إلى أن وحدات من الجيش تمكنت من الدخول إلى قرية حصن الشرجي بعد معارك خلفت قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين، كما بدأت القوات اليمنية قصف مواقع الميليشيات المستحدثة في منطقة بيت شليل على أطراف منطقة العود شرق إب، وكبدتهم خسائر كبيرة ودمرت عدداً من الآليات والتحصينات التابعة لهم.

وأكدت مصادر ميدانية مصرع وإصابة عدد من قيادات الميليشيات وعناصرهم في استهداف مدفعية الجيش اليمني مقر قيادة وتحكم وغرفة عمليات واتصالات تابعة للحوثيين في شمال مديرية قعطبة أمس، مشيرة إلى أن الجيش قصف مركزاً للقيادة والسيطرة وغرفة اتصالات تابعة للحوثيين في لكمة النجار الواقعة بالقرب من بلدة الحصين ونقيل قبوان بعزاب في شمال قعطبة، بعد عملية استخباراتية ناجحة، أدت إلى مصرع وإصابة عدد من قيادات الميليشيات وعناصر مسلحة تابعة لهم كانت في المنطقة.

وفي تعز قصفت ميليشيات الحوثي أحياء عدة في شمال المدينة، منها حارة الجشاش ووادي القاضي، ما أدى إلى استشهاد طالبة وإصابة ثلاث أخريات من مدرسة الشهيد الحجري، بعد سقوط قذيفة حوثية عليها أثناء خروج الطالبات من اختبارات نهاية العام الدراسي.

من جهة أخرى، قتل طفل يدعى هاشم عبدالقوي، في حي السواني، جراء المواجهات التي تشهدها أحياء عدة بالمدينة بين عناصر خارجة عن القانون امتدت من المدينة القديمة إلى أحياء الجمهوري والسواني ووادي المدام، ما دفع ميليشيات الحوثي إلى استغلالها وقصف الأحياء الشمالية للمدينة.

وكانت اللجنة الأمنية والسلطة المحلية في تعز عقدت أمس اجتماعاً مشتركاً لمناقشة مستجدات الأوضاع الأمنية في المحافظة، وأقر الاجتماع تكليف لجنة التهدئة بالمحافظة التواصل مع العناصر المسلحة التي تثير فوضى أمنية بالمدينة للالتزام بوقف إطلاق النار، وتنفيذ الاتفاقات السابقة بهذا الخصوص.

وفي جبهة الوازعية غرب تعز، أفشلت قوات الجيش محاولة تسلل لعناصر الحوثي باتجاه مواقعهم في مفرق الوازعية، ما خلف قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين، وفرار من تبقى من عناصرهم على وقع ضربات الجيش.

وفي الساحل الغربي لليمن أكدت مصادر عسكرية وأخرى محلية في مدينة الحديدة قيام ميليشيات الحوثي الإيرانية بشن هجوم واسع بمختلف الأسلحة على مناطق متفرقة، مستهدفة مواقع ألوية العمالقة في مدينة الصالح وشرق مديرية الدريهمي، ما خلف إصابات في صفوف الجنود، كما واصلت قصفها لمنطقة الجبلية بمديرية التحيتا ومحيط مدينة حيس جنوب الحديدة.

وأشارت المصادر إلى أن التصعيد الأخير للميليشيات في الدريهمي وشرق مدينة الحديدة يعد بمثابة إعلان حرب وعودة للمواجهات العسكرية، وانتهاء عملية السلام التي لم تحقق أي تقدم على الأرض.

من جهة أخرى، أقدمت ميليشيات الحوثي على اختطاف المحامي عبدالرحمن أبكر كديش، من شارع جمال وسط مدينة الحديدة، واقتادته إلى سجن فرع الأمن السياسي الخاضع لسيطرتها بالمدينة، دون معرفة الأسباب، حسب مصدر مقرب من أسرته.

في الأثناء، أفادت مصادر محلية في محافظة المحويت بقيام ميليشيات الحوثي بعملية حشد وتجنيد واسعة في صفوف أبناء المحافظة واستحدثت معسكراً سرياً لاستقبال المغرر بهم، يشرف عليه رئيس ما يسمى اللجنة الثورية العليا، محمد علي الحوثي، الذي زار المحافظة أخيراً لتولي عمليات التحشيد، والإشراف على استحداث المعسكر الجديد الواقع في منطقة العرجين ما بين مديرية ملحان ومديرية الخبت القريبتين للحديدة، تمهيداً لإرسال المقاتلين الجدد إلى جبهات الساحل الغربي.

تعليقات Facebook تعليقات اليمن العربي
هل ينجح الجنرال باتريك كاميرت في مهمته باليمن؟
الدوري الإسباني
ريال مدريد
-
x
12:00
-
ريال بيتيس
إيبار
-
x
16:15
-
برشلونة
الدوري الايطالي
اي سي ميلان
-
x
18:00
-
فروزينوني
يوفينتوس
-
x
20:30
-
أتالانتا
نابولي
-
x
20:30
-
انترميلان
بطولة الكونفدرالية الإفريقية
نهضة بركان المغربي
-
x
23:59
-
الزمالك المصري