Advertisements
Advertisements
Advertisements
menuالرئيسية

العار للحوثي

الثلاثاء 09/أكتوبر/2018 - 07:48 م
 
Advertisements
تواصل مليشيا الحوثي كسر كل التقاليد اليمنية، ففي الأعراف أن لا يجوز الإعتداء على النساء، فيعد عار، ولكن نحن أمام ما حدث في صنعاء من اعتداء الحوثي على النساء.

لم تقترف نساء صنعاء ذنباً بل هبوا للشوارع للتعبير عن غضبهم ضد ممارسات الحوثي الوحشة، والتي يمارسها منذ الانقلاب على الشرعية.

يسقط يسقط الحوثي. لا حوثي بعد اليوم، بهذة الكلمات عبرت النساء في مشهد يحمل كل الغضب لجماعة لا تعرف الأعراف ولا التقاليد ولا المرؤة.

ربما ينظر أحدهم لك ليقول إنها الحرب وفي الحرب كل شىء متاح، أقول له،  لم يكن كل شىء متاح عند المسلمين،  فقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم،  إذا أراد أن يبعث سرية دعاهم فأجلسهم بين يديه ثم يقول: سيروا بسم الله وبالله وفي سبيل الله وعلى ملة رسول الله، لا تغلواو لا تمثلوا، ولا تغدروا، ولا تقتلوا شيخا فانيا، ولا صبيا ولا امرأة.

فلم تكن الحوثي التي  دائماً ما تقول الموت لإسرائيل والموت لليهود ولكن لا يميل هذا الشعار للواقع بصله، أن تكسر كل التقاليد والأعراف وتقوم بالتعدي على النساء، وامهات المختطفين بعد أن حرقوا قلوبهم على فلذة كبدهم، بمجرد التعبير عن غضبهم من ممارستهم الوحشية.
Advertisements
تعليقات Facebook تعليقات الموقع
استطلاع الرأي ما تقييمك لدور الإمارات الإنساني في اليمن؟
ads
اليمن العربي على فيسبوك