menuالرئيسية

التحالف يضحي بخيرة أبطاله والأمم المتحدة تقدم تقارير مغلوطة.. تقرير

الجمعة 14/سبتمبر/2018 - 02:43 م
The Pulpit Rock
اليمن العربي- عبدالله محسن الشادلي
 
 في الآونة الأخيرة، أصبحت تدخلات الأمم المتحدة في الشأن اليمني، مجرد عراقيل تعيق تحالف دعم الشرعية من إنهاء معارك الحديدة. 


ويرى محللون سياسيون يمنيون، أن مليشيا الحوثي تنتهز تدخلات الأمم المتحدة، لتستعيد طاقتها في كل مرة يوشك فيها الجيش والمقاومة، مسنودا بقوات تحالف دعم الشرعية من كبح شر المليشيا في جبهات الساحل الغربي. 


وليس ذلك وحسب، حيث أكد مواطنون من تهامة، أن تقارير الأمم المتحدة التي تطعن في عمل التحالف، وقراراتها الصادمة في ايقاف الحرب والتي أعطت الفرصة لمليشيا الخوثي لتستعيد طاقتها، خيبة الظن فيهم وقللت من نزاهتم أمام العالم بأسره. 


وتحدث المواطن عائض قاسم، من مدينة تهامه لـ"اليمن العربي" قائلا: "كان التحالف على وشك طرد مليشيا الحوثي الإيرانية من الحديدة، والسيطرة على المطار والميناء، إلا أن تدخل الأمم المتحدة قلب كفتي الميزان لصالح مليشيا الحوثي".


وأكد مواطنون يمنيون من الحديدة لـ"اليمن العربي"، أن الدعم والمساعدات الطبية والإغاثية التي تأتي للنازحين في الساحل الغربي، تتلقاها مليشيا الحوثي هناك .. مشيرين الى أن هناك تواطؤ علني بين الأمم المتحدة ومليشيا الإنقلاب. 


ويبدو أن تقارير الأمم المتحدة، لا تظهر سوى رغبتها في استمرار الحرب والنزاع في اليمن، من خلال مواقفها التي باتت غير محبذة لدى الجميع.


ويقر جميع اليمنيون في الداخل والخارج، أن تحالف دعم الشرعية، لم يوجد الا لتقديم المساعدة لليمن الشقيق وانتشاله من الوضع المأساوي الذي يعيشه، حيث ضحت دول التحالف العربي بخيرة شبابها وأبطالها في المعارك ضد مليشيا الحوثي وعناصر تنظيم القاعدة، في الوقت الذي تدعي فيه تقارير الأمم المتحدة عكس ذلك، وتنشر تقارير مغلوطة لا تمت للحقيقة بأي صلة. 
تعليقات Facebook تعليقات الموقع
استطلاع الرأي ما تقييمك لدور الإمارات الإنساني في اليمن؟
ads
اليمن العربي على فيسبوك