menuالرئيسية

قوات بونتلاند في حالة تأهب قصوى لتفادي هجمات الشباب

الأربعاء 13/يونيو/2018 - 03:57 م
The Pulpit Rock
اليمن العربي
 
وضعت أجهزة الأمن في بونتلاند في حالة تأهب قصوى إثر معلومات استخبارية موثوقة مفادها أن حركة الشباب تخطط لشن هجمات في مناطق بونتلاند.


وقال رئيس شرطة بونتلاند، فرح عبد الرحمن وارسامي، إن الحركة تخطط لشن هجمات في مدينة غاروي.


وقال: "لدينا معلومات استخبارية موثوقة تشير إلى أن الحركة تخطط لشن المزيد من الهجمات في مدينة غاروي ، وقمنا بتكثيف نقاط التفتيش الأمنية في جميع أنحاء المدينة".


وطمأن الجمهور بأمن مشدد قائلا إن قوات الأمن تراقب عن كثب الأنشطة في أنحاء المدينة من أجل إحباط أي هجوم وشيك. وأكد أن الأجهزة الأمنية ما زالت في حالة تأهب قصوى وتراقب عن كثب أمن حدود المدينة
وحث المسؤول الجمهور على توخي الحذر والعمل مع وكالات إنفاذ القانون.


"لذلك نحن نحث أعضاء الجمهور على البقاء في حالة تأهب قصوى وأن يكونوا أكثر يقظة".


وقد نفذت الحركة في الماضي هجمات في بلدات وبلدات بونتلاند العسكرية.


في بداية هذا الشهر، اقتحم مقاتلو الشباب المدججون بالسلاح قاعدة عسكرية في بلدة بالي خضر، تديرها قوات بونتلاند، وشاركت الأطراف في ساعات من القتال أدت إلى وقوع إصابات في كل من قوات بونتلاند والحركة.


وعرضت وزارة الدفاع في بونتلاند عشرات من المقاتلين المشتبه بهم من حركة الشباب الذين قيل إنهم قتلوا في الهجوم.

تعليقات Facebook تعليقات الموقع
استطلاع الرأي ما تقييمك لدور الإمارات الإنساني في اليمن؟
ads
اليمن العربي على فيسبوك