menuالرئيسية

جامعة عدن تدين حادثة اغتيال عميد كلية العلوم الدكتورة نجاة

الأربعاء 16/مايو/2018 - 03:10 م
The Pulpit Rock
عدن - اليمن العربي
 
أدانت جامعة عدن الجريمة البشعة التي تعدت كل القوانين والأعراف الإنسانية والمبادئ والقيم والمتمثلة باغتيال الدكتورة، نجاة علي مقبل عميد كلية العلوم بجامعة عدن باقتحام شقتها في حي إنماء واطلاق النار عليها مع إثنين من عائلتها في فاجعة التي هزت مدينة عدن في ساعة متأخرة من مساء يوم الثلاثاء.

ودعت الجامعة الجهات الأمنية المختصة إلى تحمل مسؤوليتها القانونية والكشف عن دوافع الجريمة وتقديم المتهم إلى القضاء وإنزال أقصى العقوبات في حقه جراء جريمته التي أودت بحياة أسرة بكاملها بينهم طفلة بريئة في مقتبل العمر أثارت غضب الوسط الاجتماعي في محافظة عدن وكل من يعرف الدكتورة/ نجاة مقبل.  

واعتبرت الجامعة أن اغتيال الدكتورة/ نجاة علي مقبل يُعد عملاً إرهابياً جباناً وجريمة في حق الوطن والتعليم الجامعي واستهداف العقل والكادر الأكاديمي الوطني، مشيدين بالمشوار الحافل للدكتورة/ نجاة مقبل وتميزها بعملها الدؤوب والمخلص خدمة للعملية التعليمية والأكاديمية في اليمن عموماً، مطالبين بسرعة الكشف عن منفذي الجريمة ومدبريها والمخططين لها وتقديمهم إلى العدالة لينالوا جزائهم الرادع نظير جرمهم الشنيع، مشددين على ضرورة توفير الحماية لأساتذة الجامعة ومنتسبيها وتشديد اجراءات الضبط والمتابعة لمنع مثل هذه الجرائم.

الجدير بالذكر أن الدكتورة/ نجاة علي مقبل من مواليد عام 1961م بمدينة كريتر - محافظة عدن حاصلة على الدكتوراه في العلوم ( علم الطفيليات ) من جامعة راجستان – جيبور- الهند في العام 1999م وتم تعيينها عميداً لكلية العلوم بجامعة عدن في العام 2014م حتى وفاتها.

تعليقات Facebook تعليقات الموقع
استطلاع الرأي ما تقييمك لدور الإمارات الإنساني في اليمن؟
ads
اليمن العربي على فيسبوك