menuالرئيسية

حجر "الثورة" شهداء بالجملة وغياب للتنمية!!

الأربعاء 04/أبريل/2018 - 05:39 م
 
ظلت مديرية حجر (الثورة) طيلة العقود الماضية بعيدة كل البعد عن التنمية ومورس ضد أبناء حجر التهميش المتعمد والتمييز المناطقي من قبل من كان يحكم في حضرموت حينها وكان ينظر لحجر من زاوية الحق الدفين نتيجة لحماقات البعض وكأنها تعاقب على الدور النضالي والبطولي الذي لعبه أبناء حجر إبان الكفاح المسلح ضد الاستعمار البريطاني٠

ومنذ تحرير ساحل حضرموت من تنظيم القاعدة في ٢٤-٤-٢٠١٦م وسيطرة قوات النخبة الحضرمية على ساحل حضرموت وخلال مرحلة التحرير قدمت حجر أول شهيدين من قوات النخبة فداء لحضرموت والجنوب هما وكما كانت هي السباقة كأول منطقة تتحرر إبان الكفاح المسلح في حضرموت كانت كذلك هي أول من قدمت أول شهيد في تاريخ الثورة السلمية في الجنوبية وهو الشهيد طالب بارجاش٠

لم تمر بضع أسابيع على التحرير حتى سقط العديد من أبناء حجر بين شهيد وجريح اثر العمليات الارهابية التي شهدتها المكلا حينها ومن بينهم محمد العنتر ومحمد باجرالله وبوريسه وعوض بازمان وباعيسى وباسرور والقائمة طويلة لايتسع المجال لذكرها ٠

وخلال عملية تحرير وادي دوعن من العناصر الارهابية سقط البطل حسين علوي فدعق شهيدا وهو يدافع عن الارض في ملحمة بطولية شجاعة لينضم الى قافلة شهداء النخبة كواحد من الابطال الذين وهبوا دماءهم فداء للوطن فقد عاش فدعق وفيا لوطنه وقدم روحة الطاهرة رخيصة فداء للجنوب وفتح بدمائه الزكية الطريق أمام تحرير ماتبقى من اراضي حضرموت ٠

وفي معركة المسيني الأولى سقط الشهيدين باقروان وباحويج وهما يدافعان عن حياض حضرموت ضمن قوات النخبة الحضرمية وعقب انتهاء عملية الفيصل انتهت بتحرير وادي المسيني إستشهد باحسر وباصميد أثناء قيامهم بإنتزاع الالغام في وادي المسيني لينضموا الى قافلة شهداء النخبة الحضرمية التي تكافح من أجل تحرير الارض من العناصر الارهابية٠

وقبل بضعة أيام تمكن أبطال النخبة الحضرمية البواسل في نقطة العقيق بوادي حجرمن التصدي لعناصر القاعدة في
ملحمة بطولية اسطورية إستطاع فيها جنود النخبةالصمود في معركة شرسة وصفت بالأعنف والأكثر ضراوة في تاريخ النخبة الحضرمية من بين كل المعارك التي خاضتها قوات النخبة منذ نشأتها ووصفها البعض بأنها منعطف تاريخي فاصل سجل في صفحات التاريخ بدماء الجنود الذين سالت دماءهم الطاهرة على أرض حضرموت وأغلب من إستشهدوا في معركة العقيق من قوات النخبة هم من أبناء وادي حجر وهذا ليس بغريب على حجر فقد سبق وان قدمت سيل عرمرم من الدماء الطاهرة خلال المراحل السابقة وهاهي اليوم تقدم كوكبة من خيرة شبابها الابطال الذين ضحوا بدمائهم الزكية من اجل إستتباب الامن والاستقرار في ربوع حضرموت بصفة خاصة والجنوب بصفة عامة ٠

لقد ظل وادي حجر في الفترة الماضية في عزلة تامة عن عجلة التنمية التي شهدتها حضرموت على مدى العقود الماضية ومورست ضد أبناء هذا الوادي سياسة عنصرية مقيته بإمتياز من قبل السلطات التي تعاقبت على حضرموت وذلك بحرمان سكان الوادي من المشاريع الخدماتية عن قصد ونحن نسمع ونشاهد ونقرأ اليوم في وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة كل يوم السلطات بحضرموت تقوم بالزيارات المكوكية الى عموم المديريات ويتفاخرون بالتقاط الصور الفوتوغرافية ويفتتحون المشاريع بينما تعاقب مديريات وادي حجر بالجحود والنكران للجميل وتعاقب بقصد من قبل الجهات المختصة وتستبعد حجر عن عجلة التنمية عنوة لترمى بعيدا في عالم الحرمان والنسيان المزمنين لماذا هذا الصلف ضد مناطق وادي لاندي!؟

لعل الدماء الزكية التي سالت إثر
ملحمة العقيق البطولية توقض الجهات المختصة بحضرموت لتشمر عن سواعد وتنظر الى حجم المعاناة التي يعانيها أبناء الوادي من إنعدام المشاريع كالمياة والكهرباء والصحة والطرقات وتفتح الباب على مصراعيه ولو حتى من باب رد الجميل والوفاء لابناء حجر الذين يتسابقون الى الاستشهاد في ميادين الوغى دفاعا عن حضرموت العز فهل تعلم سلطات حضرموت بأن مناطق وادي حجر بدون تيار كهربائي؟ أو أن في آذانهم عجينة لايسمعون نحن في حجر لانريد سلطتنا أن تعمل لنا سكك حديدية أو أن تعمل لنا كهرباء بالطاقة النووية بل نريدها ان توفر مادة الديزل للكهرباء وأن توفر المياه لاغلب مناطق وقرى الوادي التي تعاني من شح المياة نريدها أن تربط مناطق الوادي بعضها البعض بشبكة طرق نريدها أن تكلف نفسها ولو لساعات معدودة لزيارة هذا الوادي لتلمس هموم ومعاناة الأهالي مثل ماتفعل في كثير من المناطق التي تتباهى بزيارتها وبفتح المشاريع وتتجول فيها عن كثب ٠
فهل تفيق سلطات حضرموت النائمة في أحضان الملذات من نومها ؟ وتلتفت ولو حتى بطرف العين الى المعاناة التي يعانيها أبناء وادي حجر أو أن ذلك لايعنيها !؟ وهل وهل وهل؟؟؟ فهل تستطيع قيادة حضرموت حزم أمتعتها وتقوم بزيارة تاريخية الى وادي حجر لتتلمس هموم الناس عن كثب وتخفف من هول الفاجعة وتوفر الخدمات للأهالي وفاءا للشهداء الأيام المقبلة هي كفيلة بالأجابة على هذه الأسئلة ٠٠٠!! الرحمةلشهداءنا الأبرار والشفاء العاجل للمصابين من قوات النخبة الحضرمية ٠
تعليقات Facebook تعليقات الموقع
استطلاع الرأي ما تقييمك لدور الإمارات الإنساني في اليمن؟
ads
اليمن العربي على فيسبوك