menuالرئيسية

أبرزها طرد أبناء الدوحة.. تصرفات غريبة اتباعها أمير قطر

الثلاثاء 14/نوفمبر/2017 - 05:49 م
The Pulpit Rock
متابعات_اليمن العربي
 

عدة تصرفات غريبة اتباعها أمير قطر تميم بن حمد خلال الأشهر الأخيرة في التعامل مع الجيش القطري، حيث عين في صفوفه وخاصة من المناصب القيادية عدد من الأجانب، فيما بدأ في تجاهل ابناء دولته وطردهتم من صفوف الجيش.

 

تعيين أوغلو بالجيش القطري

في يونيو الماضي، عين أمير قطر تميم بن حمد الجنرال طيب أورال أوغلو، في منصب حساس بالجيش القطري، ألا وهو القائد الأعلى للقوات المسلحة القطرية بالإنابة، الأمر الذي أدى إلى حدوث انشقاقات داخل الجيش القطري.

 

تجنيد الصوماليين بالجيش

وكشفت صحيفة "جاروي أون لاين" الصومالية، في تحقيقات أجرتها، أن قطر بدأت تجنيد جنود في القرن الأفريقي الذي مزقته الحرب، والصومال لزيادة قواتها الدفاعية.

 

وذكرت الصحيفة أن مسؤولين رفيعى المستوى في  القصر الرئاسى في البلاد- يقومون بتسهيل برنامج التجنيد الذي يجري تنفيذه حاليا في عدة مناطق شبه ذاتية الحكم في الصومال.

 

وقال أحد الشباب، الذي طلب عدم ذكر اسمه للصحيفة: "نحن هنا للحصول على جوازات سفر صومالية وسننتظر 20 يوما للحصول على تأشيرة من قطر حيث سنخضع لتدريب عسكري لنصبح جنودا"، مضيفًا أن كل هؤلاء الشباب سيذهبون إلى قطر حيث تدفع 6000 دولار لكل جندي بعد الدورات التدريبية كراتب شهري.

 

تعيين إسرائيلي "قائد فرقة"

وأعلنت صفحة مباشر قطر ،التي تعارض النظام الحالي في قطر الذي يقوده تميم بن حمد بن خليفة ال ثاني ،أن النظام القطري الحالي قد منح الجنسية القطرية إلى الإسرائيلي “فايل سكوتك”، وهو أحد جنود الجيش الإسرائيلي ،وأنه حاليا يعمل كقائد لأحد الفرق في الجيش القطري.

 

استبعاد أبناء قبيلة قحطان من الجيش

وعلى النقيض، ذكرت صحيفة "الحياة" اللندنية فى تقرير لها اليوم الاثنين، أن قطر استبعدت كل أبناء قبيلة قحطان وبنى هاجر من المواقع العسكرية والأمنية الحساسة، وعيّنت آخرين بدلا منهم، قبيل تجمع قبائل قحطان الذى دعا إليه أمير الفوج 46 الشيخ شافى بن سالم بن شافى آل شافى، للتضامن مع شيخ قبيلة شمل بنى هاجر فى قطر، الشيخ شافى بن ناصر بن حمود آل شافى، احتجاجاً على سحب جنسيته.

 

وقالت الصحيفة، إنه من المتوقع أن يقام التجمع مساء الجمعة المقبلة فى جوف "بنى هاج" بين مدينتى الرياض والدمام السعوديتين، ومن جانبه أكد الشيخ شافى آل شافى أن التجمع تعبير بسيط عن التضامن وتأكيد للحمة بين الجميع، ورسالة مفادها أننا هنا فى السعودية بقيادة هذه البلاد المباركة شعب واحد وعلى قلب رجل واحد، يهمنا الاصطفاف مع قيادتنا ووطننا، وليس سحب الجنسيات، متابعا: "الدولة التى تسحب جنسيات شعبها وتستورد جيشها لا يُرجى منها خير، ونقول لابن شافى أبشر بنا".

 

كانت حكومة قطر قد قررت سحب الجنسية من شيخ قبيلة شمل الهواجر، وعدد من أفراد قبيلته، بعدما استنكر تصرفات قطر وأميرها تجاه الجيران فى الخليج والمنطقة العربية، مؤكدا رفضه ما تقوم به الدوحة من أعمال تهدد أمن هذه الدول.

 

تعليقات Facebook تعليقات الموقع

استطلاع الرأي ما تقييمك لدور الإمارات الإنساني في اليمن؟
ads
اليمن العربي على فيسبوك