menuالرئيسية

داء السكري مرض العصر

الثلاثاء 14/نوفمبر/2017 - 03:31 م
 
في 14 نوفمبر من كل عام بدءاً من العام 1991م يحتفل باليوم العالمي للسكري وهو التاريخ الذي حدده كل من الاتحاد الدولي للسكري ومنظمة الصحة العالمية لإحياء عيد ميلاد الطبيب الكندي " فريدبريك بانتينج " الذي حاز على جائزة نوبل في الطب للعام 1923م وذلك لسبقه العلمي في إكتشاف الأنسولين .
ان الإحتفال بهذا اليوم العالمي للسكري هو لزيادة الوعي العالمي بطرق انتشار وكيفية الوقاية والتعرف عن هذا المرض ونحن هنا سنسلط الضوء على أهم الأمور التي ينبغي أن يعرفها الإنسان لإجل التوعية والوقاية من هذا المرض .

 فإذا كان السل هو مرض القرن التاسع عشر والسرطان وأمراض القلب هي أمراض القرن العشرين , فإن مرض السكري هو مرض القرن الواحد والعشرين بلا منازع .

 فقد أعلنت منظمة الصحة العالمية في عام 2007م ان داء السكري وباء عالمي وحسب إحصائيات المنظمة في عام 2012م فقد بلغ عدد المصابين بالسكري على مستوى العام 346 مليون مصاب ( أكبر من عدد سكان الولايات المتحدة الأمريكية )  80 % منهم يعيشون في الدول النامية والفقيرة , ومن المتوقع أن يتضاعف هذا الرقم في عام 2030م .

وتشير إحصائيات المنظمة الدولية لداء السكري إلى أن عدد المصابين في عام 2013م  وصل  382 مليون مصاب منهم 175 مليوناً لا يدرون شيئاً عن إصابتهم , كما أن نصف عدد هؤلاء المصابين يقع في الفئة العمرية ( 40 – 59 سنة ) وهي الفئة الناشطة والمنتجة التي يقوم على أكتافها المجتمع .
    إذاً ما هو داء السكري وماهي أسبابه وأنواعه وما هي الأعراض التي يشعر بها المريض المصاب بارتفاع السكر أو انخفاضه . .. وغيرها من العناوين حول هذا المرض سأتطرق إليها بصورة سهلة للقاريء في هذا المقال .

    داء السكري : هو حالة مرضية مزمنة ( تحتاج لعلاج مدى الحياه ) غير معدية , وتحدث بسبب نقص نسبي أو مطلق في إفراز الأنسولين الذي يقوم بنقل السكر من الدم إلى خلايا الجسم . وهذا بدوره يؤدي إلى عجز الجسم عن الاستفادة من السكر في توليد الطاقة بصورة فعالة . عند ذلك يتراكم السكر في الدم ويتسرب إلى البول عن طريق الكليتين.

أما أسباب الإصابة بالمرض : السبب الرئيسي للإصابة بمرض السكري غير معروف , ولكن هناك عدّة عوامل تساعد على حدوثه ؛ ومنها :

ـ الوراثة :   إذا كان أحد أو كلا الوالدين مصاباً بالسكري من النوع الثاني , فإن هناك زيادة في إحتمالية الإصابة عند أحد أبنائهم أو أحفادهم .
ـ السمنة : أثبتت الإحصاءات العلاقة الطردية الوثيق بين البدانة ومرض السكري ؛ فقد وجد أن ثلث البدناء مصابون بالسكري , وأن 80% من مرضى السكري النوع الثاني هم البدناء , ويرجع السبب في ارتفاع مخاطر الإصابة بالسكري في البدناء إلى عدم استجابة الخلايا لمفعول الأنسولين بشكل فعال , ويمكن فكّ هذا الإرتباط وتراجع معدل الخطورة عند إنقاص الوزن إلى حدوده الطبيعية .

ـ الحالة النفسية : كالقلق والتوتر , فهما يعجلان بظهور أعراض الإصابة , ولكنهما لا يعتبران من الأسباب المباشرة للإصابة .

ـ الإلتهابات : مثل التهاب البنكرياس , والذي يعمل على ظهور أعراض الإصابة بمرض السكري .
ـ الأدوية : مثل الكورتيزون وحبوب منع الحمل .

ـ الكحول : تعمل المشروبات الكحوليات على إتلاف غدة البنكرياس , وبالتالي الإصابة بالسكري .
أما أنواع داء السكري : فهناك نوعين أساسيين :
 ـ النوع الأول :   يصيب الصغار والشباب حتى حوالي عمر 35 سنة , بسبب خلل مناعي يدمر خلايا (( بيتا )) الفارزة للأنسولين , ويمثل حوالي 10% من جموع مرضى السكري , ويعتمد على الأنسولين فقط في العلاج .
ـ النوع الثاني :  يصيب البالغين , ابتداء من عمر 35 سنة , وهو الأكثر شيوعا , ويمثل حوالي 85% من جموع مرضى السكري .

وسيتم معرفة الفروق بين النوعين في بعض الأعراض والعلاج .

ويمكن لمعرفة اعراض  مرض السكري أن نتعرف عن أعراض ارتفاعه وأعراض انخفاضه كالآتي :
أعراض ارتفاع نسبة السكر في الدم: -

قد لا تكون هناك أي أعراض , بل يتم إكتشاف المرض مصادفة , خاصة في النوع الثاني .

 و هي : تكرار التبول و زيادة العطش والجوع و ضبابية الرؤية  و بط ء التئام الجروح و الشعور بتنميل أو وخز في أصابع القدمين واليدين و الشعور بالتعب وفقدان الوزن و التبول اللاإرادي في النوع الأول من السكري .
اعراض إنخفاض نسبة السكر في الدم :  ـ

 يشعر المريض بالتعرق الشديد والجوع والإرتعاد والشحوب في اللون , كما يرافقه خفقان القلب والدوار وعدم التركيز , ومن ثم الإغماء أو التشنجات , وأخيراً الغيبوبة .

ـ وهنا لابد من العلم أن غيبوبة نقص السكر في الدم أخطر من غيبوبة ارتفاع السكر , وعند استمرارها     لفترة طويلة تؤدي إلى تغيرات سلبية دائمة في الجهاز العصبي والمخ .

وسأتحدث في الجزء الثاني لهذا المرض عن التفريق بين غيبوبة السكر المرتفع والمنخفض و الأدوية التي تؤدي إلى ارتفاع مستوى السكر في الدم  ....وغيرها .
تعليقات Facebook تعليقات الموقع

استطلاع الرأي ما تقييمك لدور الإمارات الإنساني في اليمن؟
ads
اليمن العربي على فيسبوك