menuالرئيسية

زيادة ميزانية الدفاع تسمح لإيران بتطوير صواريخ متوسطة المدى

الإثنين 14/أغسطس/2017 - 12:38 م
The Pulpit Rock
صورة ارشيفبة
اليمن العربي
 
قال الخبير العسكري الروسي، رئيس تحرير مجلة "ارسنال اوتيتشيستفو" فيكتور موراخوفسكي، أن زيادة ميزانية برنامج الصواريخ لنصف مليار دولار من شأنها أن تسمح لإيران بتطوير واختبار صواريخ متوسطة المدى.

وقال موراخوفسكي، لوكالة "سبوتنيك": "أعتقد أنهم بهذه الأموال يمكنهم القيام بتوسيع وإنتاج جديد، وتسريع التطوير للوصول إلى استحداث صواريخ متوسطة المدى (4500-5000 كيلومترا)، وتحديدا استكمال التطوير والاختبارات ووضعها حيز الإنتاج الشامل".

وأضاف "هذا المبلغ يعتبر كبيرا بما فيه الكفاية بالنسبة لإيران، ونظرا لحقيقة أن هناك تكاليف أقل لمدفوعات الموظفين وشراء التراخيص، وبراءات الاختراع، أي الملكية الفكرية ، وتكاليف الإنتاج، بما في ذلك ذوي خبرة أقل لأنه لا يوجد مثل ذلك الغش في تكلفة المواد،

وهو أمر معهود في المجمعات الصناعية الغربية ".

وفي وقت سابق، ذكرت وسائل إعلام أن البرلمان الإيراني وافق على مشروع قانون لتخصيص 520 مليون دولار لتطوير برنامج الصواريخ الخاصة بها وذلك كرد فعل على العقوبات الأمريكية.

يذكر أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد وقع في وقت سابق على قانون أقره الكونغرس لفرض عقوبات جديدة على روسيا وإيران وكوريا الشمالية.

وهي العقوبات التي رفضتها طهران، واعتبرتها تتعارض مع الاتفاق النووي.

وكان ممثل البيت الأبيض، قد أعلن في وقت سابق أن الولايات المتحدة تعتزم فرض عقوبات جديدة ضد إيران بسبب برنامجها الصاروخي و" نشاطها المعادي" في المنطقة.

وسرد المسؤول قائمة اتهامات " بشأن سلوك إيران في المنطقة منها تطويرها للصواريخ الباليستية ودعمها للإرهاب وللمتشددين وتواطؤها في أعمال وحشية ارتكبت في سوريا وتهديدها للممرات المائية بالخليج".
تعليقات Facebook تعليقات الموقع

استطلاع الرأي ما تقييمك لدور الإمارات الإنساني في اليمن؟
ads
اليمن العربي على فيسبوك