menuالرئيسية

تعرف القائد العسكري الجديد لجيش الانقلابيين

الإثنين 17/يوليه/2017 - 08:49 ص
The Pulpit Rock
صورة أرشيفية
اليمن العربي
 
نصب رئيس ما يسمى المجلس السياسي الأعلى للميليشيا، صالح الصماد، نفسه قائداً أعلى للقوات المسلحة في خطوة من شأنها أن تعميق الخلافات مع شريكه في الإنقلاب على الشرعية، المخلوع علي صالح .


وتسعى جماعة الحوثي من هذه الخطوة، حسب مراقبين، إلى الإستحواذ على القرار العسكري، وسحب صلاحيات المخلوع صالح ونجله أحمد من قيادة الحرس والقوات الخاصة، والتي تعد «خطاً أحمر» بالنسبة للمخلوع، يمنع الميليشيات الحوثية من الاقتراب منه.


ومنح القيادي الحوثي ورئيس ما يسمى المجلس السياسي الأعلى للميليشيات، صالح الصماد، نفسه منصب القائد الأعلى للقوات المسلحة، على الرغم من أن إتفاق تشكيل المجلس السياسي الذي يضم طرفي الانقلاب لا ينص على منح من يترأس المجلس منصب قيادة الجيش والأمن .


 إلا أن تلك الخطوة جاءت عقب استئثار الحوثيين بالمجلس، ومنح الصماد تمديداً ثالثاً لرئاسة المجلس، في مخالفة واضحة لشروط تشكيله، التي تقضي بتداول الرئاسة بين الحوثيين وحزب المخلوع كل ستة أشهر.


وتزامنت هذه الخطوة مع قيام جماعة الحوثي بتسريح 60 ألفاً من قوات الحرس والقوات الخاصة، واستبدالهم بـ70 ألفاً من عناصرهم بالرتب وكشوف وزارة الدفاع بالنسبة للراتب. 
تعليقات Facebook تعليقات الموقع

استطلاع الرأي ما تقييمك لدور الإمارات الإنساني في اليمن؟
ads
اليمن العربي على فيسبوك