menuالرئيسية

مصر و الإرهاب. . وجها لوجه

السبت 15/أبريل/2017 - 04:52 م
 

لن يترك الإرهاب و لا القائمين عليه او داعميه فرصه لمصر لان تهنا أو تستمر في بنا نفسها و بناء اقتصادها و لحمتها الاجتماعيه ، فالإرهاب و بعد أن فشل بالسيطرة على مصر في غفلة من الزمن لم يبقى أمامه سوى هدم المعبد فوق رؤوس الجميع و طبعا لديه الخطه ب و ج و د لا يهم عندهم كم من الرؤوس سيتم حصدها و لا الدموع و الآهات التي سيخلفونها ، اذا كانت مشكلتهم مع السيسي مع الجيش المصري كما يقولون فلماذا اذا يستهدفون الكنائس لماذا يستهدفون العزل في دور عباداتهم هل هي بطوله أن تستهدف دور عباده لا يوجد فيه قطعه سلاح واحده غير سلاح الإيمان الذي يتحلى به مريديه في قلوبهم هل كان الإيمان اذا المستهدف و اذا كان كذلك هل بهذه الطريقة سيكسب الإرهاب للإسلام مؤمنين جدد و مريدين جدد ... إنها مفارقة الإرهاب الذي لا يفرق في القتل بين مسلم و مسيحي لكن أحيانا يقدم قتل المسيحي و أحيانا يقدم قتل المسلم بحسب التكتيكات و بحسب الأولوية و بحسب مساحه و حجم قدرته التدميرية و التأثيريه على المجتمع المصري المتعايش مع بعضه على مدى التاريخ ... الإرهاب يستهدف مصر كلها يستهدف المسيحي و المسلم على السواء الإرهاب يستهدف القيم النبيلة التي تأسس عليها المجتمع المصري و اقام عليها قيم و دعائم عمرها آلاف السنين ذهبت أجيال خلالها و أتت أجيال لكن القيم و المبادى ظلت متوارثه يرثها جيل عن جيل.


كم هي شنيعة تلك الصور لضحايا ماصنعته وخلفته أيادي الإرهاب و داعميه طفله بل اطفال زهقت أرواحهم نساء رجال شباب كبار ذهبوا أنها جريمه اهتزت من هول مناظرها كل العقول و القلوب باستثناء قلوب و عقول من قام بها و من مولها و دعمها و تعاطف معها ... الإرهاب يستهدف مصر كلها و محاربه الإرهاب يتطلب تراص مصر كلها في مواجهته ، فمحاربته كما هي مهمه رىيس الجمهوريه و مهمه الجيش المصري و الامن المصري هي مهمه كل قوى و فىات الشعب المصري و المواطن المصري البسيط ، الإرهاب يستهدف مصر كلها بلا استثناء يستهدف أمنها و جيشها و رىيسها و حكومتها و اقتصادها و بنيتها الاجتماعية و نسيجها الاجتماعي و تنوعها و حضارتها و قيمها مصر هي كتلة واحده تتنوع تختلف تتباين لكنها تلتقي جميعها عند حب مصر ففي مصر فقط (الدين لله و الوطن للجميع) و شعب كهذا لابد في الأخير أن ينتصر على الارهاب و في الختام لا نملك إلا الدعاء بالرحمة و المغفرة للشهداء و بالشفاء العاجل للجرحى و ربنا يحفظ مصر و أهلها و يجنبها كل شر.

 

 

تعليقات Facebook تعليقات الموقع

استطلاع الرأي ما تقييمك لدور الإمارات الإنساني في اليمن؟
ads
اليمن العربي على فيسبوك